الحقيبة التربوية
نرحب بزوارنا الاعزاء في منتدى الحقيبة التربوية و نتمنى ان لا يبخلوا عنا بتسجيلهم من اجل المشاركة و اغناء المنتدى بارائهم و مقترحاتهم فالف مرحبا. المشرف: محمد راجي

وكيل الملك يجبر مصلح سيارات تقبيل رجليه

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

اذهب الى الأسفل

default وكيل الملك يجبر مصلح سيارات تقبيل رجليه

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء 19 فبراير 2013, 14:26

وكيل الملك يجبر مصلح سيارات تقبيل رجليه






كشف هشام حمِّي مولاي هاشم، الميكانيكي، الذي طلب منه مسؤول قضائي بميدلت تقبيل حذائه مقابل الصفح عنه، تفاصيل ما حدث له يوم السبت 16 فبراير. وذكر هشام أن المسؤول المذكور قدم إلى الورشة التي يعمل بها والكائنة بـ"آلمو"، وطلب منه إصلاح سيارته، التي كانت تتطلب إعادة الطلاء، وبعدما اقترح عليه أن يعيدها يوم الاثنين لأن هناك سيارات زبائن آخرين لهم الأسبقة، غضب المسؤول القضائي وثار في وجه هشام وبدأ يسبّه.
وقال هشام البالغ من العمر 28 سنة في اتصال هاتفي بـ"لكم. كوم"، "يوم السبت حيث لم يأت صاحب المحل جاء نائب الوكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بميدلت، والذي كنت أجهل صفته، وطلب مني إصلاح سيارته بإعادة صبغها فقلت له أنه يتعذر علي إصلاحها الآن لكن وعدته بأن أقوم بذلك يوم الاثنين الموالي. بدأ بالسب والشتم بألفاظ نابية والبصق، ولم أشأ أن أرد عليه، كلما قلته له أنني لست المسؤول عن سير العمل بالمحل، بل كل ما أقوم به هو أداء واجبي حسب ما يطلبه مني مشغلي، وطلبت منه أن يكف عن سبّي بكلام ساقط، فهددني بالقول (غانجبليك لي يربيك)".
وأضاف هشام المتزوج والأب لطفلة عمرها سنتين "بعد أن خرج "المسؤول" من ورشة الميكانيك حضر شرطيين بزي مدني، طلبوا مني أن أرافقهم إلى مخفر الشرطة المتواجد وسط المدينة (ميدلت) لحل المشكل حبيا، رافقتهم وكلي ثقة وارتياح أنهم سينصفونني، وكان ذلك على متن سيارة من نوع (رونو 19) بنية اللون. وعند تواجدي بالمخفر طلبوا مني الإدلاء ببطاقتي الوطنية، فلم تكن متوفرة معي، وهو ما اعتبروه خرقا للقانون، كون أنني لا أتوفر على بطاقة وطنية خلال مزاولتي لعملي كميكانيكي".
وحكى هشام كيف أن قدوم المسؤول المذكور إلى مخفر الشرطة أربك كل العناصر المتواجدة هناك بمن فيهم مشغله الذي لحق به إلى المخفر فور توصله بالخبر، وقال "قدم مشغلي إلى مخفر الشرطة وحاول أن يصلح ذات البين، وعند قدوم المسؤول القضائي ارتبكت كل عناصر الشرطة بمن فيهم رئيس التحقيق، الأمر الذي زاد من توتري، حيث أدركت أنني متورط مع شخص "مهم في المدينة" وعلمت أن الشخص الذي سبني وبصق في وجهي هو نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتداية بالمدينة. فانهال علي بالصفع والبصق على مرأى من أعين الشرطيين ومشغلي، وحتى يصفح عني طلب مني أن أنحني وأقبل حذائه وقال "إلى بغيتي نسمحليك بوس لي رجلي"، فلم أجد حيلة دون ذلك، فانحنيت وقبلت حذائه الأيمن، تم قمت وكررت نفس الشيء بتقبيل حذائه الأيسر. فطلب من الشرطيين بعد ذلك وبلفظ نابي أن يتم تحريري، دون أن تتم كتابة أي محضر في الموضوع".
وختم هشام تصريحه حول الحادث، بوصفه إياه بـ"ساعة في الجحيم"، وقال "شعرت بالاهانة وتدمرت نفسيتي، واليوم تم استدعائي من قبل الشرطة ولست أدري إلى أين ستؤول الأمور؟".


بكت الأم على الإدلال الذي تعرض له ابنها بعين لم تشف بعد من عملية جراحية. بكاء سيضطرها لإعادة العملية إن لم يكن الأمر أعقد من ذلك بكثير.
وأب يشكوا الله تعالى لما أصاب ابنهما الذي يشتغل ميكانيكيا ورفض أن يرضخ لوكيل الملك ويصلح سيارته قبل سيارات الزبناء السابقين له، وبعد أن استدعاه لمكتبه وهدده وأمره بتقبيل حذائه الأيمن والأيسر فكر المسكين في الأم المريضة والأب المعوق من رجليه وابنته الصغيرة وزجته التي تنتظره كما تنتظر الأسرة بكامله لقمة العيش منه، وتذكر التشرد الذي يمكن أن يصيبه جراء تعنته فقرر الخضوع وتقبيل الرجلين.
لكنه لم يستسغ الأمر بعد ذلك وانزوى وانزوت الأسرة بكاملها تبكي الذل والمهانة والحگرة..



مع تحيات: محمد راجي





bounce ليس من الصعب ان تضحي من اجل صديق لكن من الصعب ان تجد الصديق الذي يستحق ان تضحي من اجله bounce


Admin
Admin

المغرب وسام
عدد المساهمات : 772
نقاط : 1933
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/03/2012
العمر : 45
الموقع : http://alhakibattarbawiya.voila.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alhakibattarbawiya.voila.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى